الرئيسية / المخططات / مخططات الجيل الثاني

مخططات الجيل الثاني

أعدت المخططات المكانية و العمرانية بالجيل الثاني إستناداً على نظام التخطيط المتوالي – أي التخطيط على مستويات – الذي يبدأ من الوطني وينتهي بالمستوى الحضري ، مرورا بمستوى التخطيط الإقليمي ، و كانت مخرجات و نتائج هذا العمل على النحو التالي :

  • المخطط الوطني طويل المدى .
  • أربعة مخططات إقليمية .
  • عدد 18 مخطط إقليمي فرعي .
  • عدد 244 مخطط مدينة .

استهدفت مخططات الجيل الثاني إستيعاب النمو في الفترة من عام 1980 و حتى العام 2000 .

  1. المخطط الطبيعي الوطني طويل المدى ( 1981 – 2000)

أعد التقرير عام 1985 بالتعاون بين اللجنة الشعبية العامة للمرافق ( سابقاُ ) ومكتب الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية ( هابيتات ) ، ويعتبر المخطط الطبيعي الوطني طويل المدى الإطار المكاني للتخطيط الإقتصادي و الإجتماعي على مستوى ليبيا و هو وسيلة لتحقيق أهداف التحول الإقتصادي و الإجتماعي و يمكن من خلاله خلق بيئة صحية تمكن المواطن من العيش  و العمل ، و أقترحت خمس نماذج للتنمية الطبيعية مصحوبة بالشرح و التحليل ، أختيرت منها ثلاثة نمادج للتمية بعد عرضها على الجهات التي حددها قانون التخطيط العمراني و هذه النماذج هي :

  • نموذج (أ) : التنمية المتزنة ( تنمية المناطق المختارة إلى أقصى حد ممكن ).
  • نموذج (ب) : التنمية الطبيعية مع التدخل المحدود .
  • نموذج ( ج ) : تنمية طبيعية متفرقة ( التوسع في التنمية الإقليمية إلى أقصى حد ممكن ) .
  • معايير التخطيط الإقليمي و التخطيط الشامل التي أعددتها البلديات سنة 1977 كدليل للتخطيط الشامل و العام في ليبيا ، وقد قسمت ليبيا إلى أربع أقاليم هي :
  • إقليم طرابلس يشمل ما كان يعرف بمنطقة طرابلس و يمتد من تاورغاء شرقا إلى رأس جدير غرباً و يمتد جنوبا حتى شمال منطقة الشويرف و كل مناطق الجبل الغربي .
  • إقليم بنغازي و يشمل ماكان يعرف بمنطقة برقة و يمتد من إمساعد و حتى المقرون غرباً .
  • إقليم الخليج و يشمل المنطقة المحيطة بخليج سرت من إجدابيا شرقا إلى تاورغاء غربا و يمتد جنوبا حتى الحدود الجنوبية .
  • إقليم فزان و يشمل كل المنطقة

بلغت أعداد المخططات الشاملة و العامة التي أعدت خلال المرحلة التخطيطية الثانية :

  • المخططات الشاملة : 24 طرابلس و 11 بنغازي – 2 الخليج – 1 إقليم فزان .
  • المخططات العامة : 55 طرابلس – 55 بنغازي – 11 الخليج – 58 فزان .