الرئيسية / أخبار المصلحة / ورشة عمل حول النمو العشوائي بمنطقة عين زارة

ورشة عمل حول النمو العشوائي بمنطقة عين زارة

عقد يوم الثلاثاء الموافق 25/12/2018 ورشة عمل حضرها السيد رئيس مجلس الادارة المهندس فرج اللافي و المهندس عبدالحفيظ المودي مدير مشروع الجيل الثالث للمخططات و المهندس عبدالرحمن الفهد مدير إدارة التخطيط الطبيعي و المهندس عمر سعد مدير إدارة الدراسات و عدد من مدراء الادارات و الموظفين و المهتمين و المختصين ، قدم خلالها المهندس مفتاح ورقة بحثية بعنوان دراسة النمو العشوائي لمنطقة (عين زارة) أفتتحها بذكر محاور الورقة ومن ثم نبده عن مدينة طرابلس حيث تقع مدينة طرابلس في الشمال الغربي لبلادنا وتمتد المدينة الكبرى (الميتر وبوليس) من تاجوراء شرقا الى جنزور غربا ، باعتبارها عاصمة ليبيا بالتالي تتركز فيها كافة الخدمات الإدارية والاجتماعية والاقتصادية التي تقدم خدمات لكامل التراب الوطني .

تضم المدينة الكبرى عدة بلديات وهى كالاتي (تاجوراء-سوق الجمعة-عين زارة-طرابلس المركز-ابوسليم-حي الاندلس-جنزور) وبما ان حالة الدراسة تقع ضمن هذه البلديات الامر الذى يتطلب المرور على المناطق المجاورة .
لان العملية التخطيطية هي عملية تكاملية وتدريجية شاملة. ومتوالية تبدأ من الوطني الى الإقليمي والإقليم الفرعي للوصول للمخططات الحضرية والمخططات التفصيلية .
ولهذا سوف نحاول في اعداد هذه الدراسة بقدر الإمكان تتبع المنهجية التخطيطية ، مع مراعاة معالجة النمو العشوائي المنتشر في العاصمة والتي تعتبر منطقة عين زارة من المناطق التي تنتشر فيها النمو العشوائى .
حيث جرت عمليات العمران بشكل رئيسي على حساب الأراضي الزراعية وزادت التنمية العمرانية بنسبة 20% في الفترة بين 1980-2006, وكان من المتوقع أن تصل نسبة العمران إلى 72% وكانت النسبة المحققة 71% وهي نسبة قريبة جداً من المتوقع.
وعلى الرغم من اقتراب التنمية الطبيعية في مخططات الجيل الثاني كما جاء في المخططات الشاملة للجيل الثاني من ناحية النسب المئوية إلا هناك الكثير من الانحرافات عما كان مخططاً له فيما يخص استعمالات الأراضي, فلم يكن الالتزام بقوانين ولوائح البناء صارماً مما أدى إلى النمو العشوائي.
1- منطقة عين زارة:-
تقع المنطقة ضمن مدينة طرابلس في الجهة الجنوبية للمدينة ،وكانت المنطقة يغلب عليها الوظيفة الزراعية ، وهى تعتبر الامتداد الطبيعي للتوسع العمراني في اتجاه الجنوب ،لكن في السنوات الأخيرة شهدت المنطقة نموا عشوائيا رهيبا مما يتوجب على الجميع اعداد الدراسات التخطيطية بجميع مستوياتها الوطنية والإقليمية والحضرية بما يحافظ على التناسب بين النمو العشوائي بمنطقة عين زارة وطرابلس الكبرى .
منطقة الدراسة
حدود منطقة الدراسة شمالا طريق الدائرى الثالث ،جنوبا طريق وادى الربيع ،شرقا طريق البيفى وادى الربيع،غربا طريق صلاح الدين بلغت مساحة الدراسة تقريبا 27479 هكتار ينتشر فيها النمو العمرانى العشوائى بشكل مبعثر ويمتد حول الطرق الرئيسية،بالإضافة الى التقسيمات العشوائية والبناء على وفق الملكية ،مماسبب العديد من المشاكل التخطيطية

نتائج الدراسة
1- النمو العشوائي في العاصمة الليبية طرابلس كارثة كبيرة ، اذا كان مساحة مخطط الجيل الثاني لمدينة طرابلس 17.000 هكتار والمساحة الذى يمتد فيها النمو العشوائي بمنطقة عين زارة 27.489 هكتار اكثر من مساحة مخطط المدينة 10.000 هكتار ، اذا افتراضنا ان الكثافة السكانية سوف تصل في تلك المنطقة 100 شخص في الهكتار ، ماذا يعنى هذا …ان عدد السكان في عين زارة سوف بصل ما يقارب عن 2.7 مليون ، مع العلم ان المنطقة تشهد بناء عمارات سكنية بشكل .
2- اذا اخذنا المتوسط لمنطقة عين زارة بالنسبة الى باقية البلديات المجاورة (ابو سليم – جنزور – حي الاندلس – تاجوراء ),
3- ان النمو العشوائي الذى تم ذكره سابقا افقيا ، ولكن هناك النمو العمودي الذى لربما تشهده المناطق الأخرى المتركزة في وسط المدينة .
التوصيات
1- يحتاج الامر الى الإسراع في استكمال المشروع الحضري في اعداد المخططات .
2- تشكيل لجنة لمتابعة النمو العشوائي على مستوى المدن الليبية.

شاهد أيضاً

اجتماع رئيس المصلحة بالسادة مدراء الفروع والمكاتب التخطيطية

إجتمع صباح يوم الثلاثاء الموافق 17/11/2020 بقاعة الاجتماعات بديوان المصلحة السيد رئيس المصلحة برؤساء الفروع …